* مـــنـــتـــدى نـــجـــم الـــعـــرب * ArRb StAr *
أهلا وسهلا بكم في منتديات نجم العرب

نور المنتدي بزيارتكم الكريمة

نتمني التسجيل والمشاركة معنا

ونتشرف بإنضمامكم إلي مجموعة أعضاء منتدانا

تفضل بالضغط علي زر التسجيل

وإذا كنت عضو لدينا تفضل بالضغط علي زر الدخول


منتدي لمحبي النجم محمد أبو تريكة وعشاق النادي الأهلي المصري نادي القرن في أفريقيا وعشاق الزمالك والإسماعيلي والمصري والإتحاد
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الوطن الذي أشتاق له

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
THE FREE STAR
:::: الإدارة ::::
:::: الإدارة ::::
avatar

الأوسـمـة
المشاركات المشاركات : 237
نقاط التميز نقاط التميز : -2147473133
التقييمات التقييمات : 0
الجنس الجنس : ذكر
العمر العمر : 32
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 18/03/2010
الدولة الدولة : مصر
المهنة المهنة : INTERNET
لعبتك المفضلة لعبتك المفضلة : كرة القدم
فريقك فريقك : الأهلي
نجمك المفضل نجمك المفضل : أبو تريكة
برجك : العذراء
مزاجك مزاجك : GOOD
كلمة للأعضاء كلمة للأعضاء : NO THING

مُساهمةموضوع: الوطن الذي أشتاق له   السبت 20 مارس 2010, 11:21 pm



الوطن...
مدينة اختارت الفرقة في أحرفها، هي تخاف التوحد فيها فتغدو غير قابلة
للتأويلات المتناقضة، غير قادرة على التلاعب بأمكنتها لتُفَصل على مقاس
أحلام كل من يسكنها، آهات حنين كل من لا يسكنها و تسكنهم، من يرحلون عنها
فترحل فيهم، يبتعدون عنها فتتوحد معهم.

الوطن...
أمٌَ ما إن تلدنا حتى تتحول ابنا لنا، فنقف أمام بعضنا البعض طفلين و أمين
معا، كل ينتظر حنان و بر الآخر! ينتظر كل منا قبلة الأمومة من الآخر...
ينتظر حتى الملل، حتى الاتهام بالعقوق!

الوطن...
حب أول، يوصلك القمة في كل تفاصيله، في سعادته و حزنه، في أحلامه و
انكساراته، في ازدواجية تلاعب القدر بنسبية الوقت بين لقاءاته المسروقة
ثوانيا و بعده الممتد أزليا. حب أول، تتخذ الأشياء ذاتها بعده معاني
متناقضة، فترتدي مع الحبيب ألوان قوس قزح و تدمن السواد دونه.
الوطن حب أول، لا يكتمل... و لا ينتهي! يمحو كل ما قبله و لا يقدر يمحيه
أحد، فلا نملك إلا أن نحمله فينا حباً أولاً، جرحاً أولاً، أماً نريدها
تتبنانا طفلها الأوحد و طفلا يريدنا نكون له أماً لا ترحل!

آه أيها الوطن!
يدهشني ذاك التعريف الذي يجعلك مسجونا بين خط يدور و يدور... يدور برا و
بحرا، عمقا و علوا ليلتحم بنقطته الأولى كما بدأ برا و بحرا، عمقا و علوا.
يدهشني الكبر في رقم المسافة بيننا و أنت تسكنني، أحملك فيً و معي أينما
رحلت، أمَا، طفلا و حبأ أولا!

آه أيها الوطن!
كيف نقدر نهرب منك و أنت نحن!!
كيف تقدر تطردنا منك و نحن أنت!!
كيف تضحك لهم... و هم يغتصبونك!
كيف تهديهم اسمك... ليخونوك!!

أه أيها الوطن!
أأنت طفل جاهل يحبو... يحتاجنا أمَا حنونا نأخذ بيده و نعلمه
أم أنت أم عجوز تنسى... تحتاجنا ابنا بارا يذكرها!؟

أم أنك أيضا شاب ضائع يحلم بام و ابن و.... وطن!؟



الكاتب SiMohamed Amir
يمكن قراءة المزيد لي من فسحة أدبيات للمجمع : http://mjma3.com/2009-11-06-18-59-30.html














___________________________________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://arabstar.catsboard.com
 
الوطن الذي أشتاق له
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
* مـــنـــتـــدى نـــجـــم الـــعـــرب * ArRb StAr * :: ** الـمـنـتـديـات الــعـامـــة ** :: ** واحة الأدب والفكر **-
انتقل الى: